لمحه عن اليوسى ماس

الشركة مجموعه يوسى ماس التعليمية.
53300 سيتبوك
كوالالومبور
ماليزيا
تاريخ الانشاء اكتوبر 1993

 

نبذة تعريفية يعتمد نظام برنامج “المفهوم الشامل لنظم الحساب الذهني”

على استخدام العداد Abacus ، حيث تستخدم اليدان لتحريك خرزات العداد مما يجعل عملية التوازن في تنمية الجانب الأيمن والجانب الأيسر من المخ أمرا سهلا ، وهذا يؤهل الأطفال للقيام بالعمليات الحسابية بدقة وسرعة، كما أنه ينمى مهارات الإبداع والابتكار والتذكر والمهارات المرئية وغير المرئية، فهو برنامج تعليمي ذات طابع مهني.

ومن المعروف أن المخ البشرى يتكون من جزأين هما : الجانب الأيمن والجانب الأيسر، ويختص الجانب الأيسر بالمنطق، والتعلم، والعمليات الحسابية، والتحليل، والمتابعة والحقائق والتذكر، بينما يهتم الجانب الأيمن بالألوان، والموسيقى ، والتخيل، والمشاعر والأحاسيس ، وأحلام اليقظة، والتفكير الإبداعي والابتكاري.

ومنذ أمد طويل يهتم النظام التعليمي بالتركيز على نمو وتنمية الجزء الأيسر من المخ ، مثل تعلم القراءة والكتابة والحساب والتحليل والمنطق والتعلم النظري والأكاديمي، بينما الاهتمام أقل في فروع الموسيقى والحساب الذهني Mental Arithmetic والفنون بأنواعها المختلفة.

إن برنامج يوسي ماس Mental Arithmetic لا يهتم فقط ” بالتدريب ” على استخدام الجانب الأيمن من المخ ولكن تنمية المخ بشكل عام. وقد نشأت فكرة البرنامج من أن الأطفال يكرهون الرياضيات التي هي أساس تقدم الدول، ومن يكره الحساب هو في الحقيقة لا يستخدم مخه بكفاءة، ويكون تفكيره بطيئا بشكل عام، وقد لوحظ بعد تنفيذ البرنامج على الأطفال ما يلي:-

  • الأطفال في الفئة العمرية 4-9 سنوات يطورون مهارات العمليات الحسابية بسرعة مضاعفة.
  • الأعداد البسيطة يمكن حسابها بدون استخدام أى وسائل مساعدة.
  • الأطفال الذين حضروا البرنامج في بلدان مثل : الصين ، كوريا ، تايلاند ، ماليزيا و اليابان يمكنهم حساب حتى عشرة أرقام في رؤوسهم بسرعة ودقة.

حقا ، إننا نعيش اليوم عصر الكمبيوتر، والكمبيوتر مما لا شك فيه أسرع في العمليات الحسابية ، ولكن الأفراد هم الذين يقومون بإدخال البيانات للكمبيوتر، وقد وجد في اليابان أن الأفراد الذين ليس لديهم الحس الرياضي يدخلون البيانات العددية بطريقة خاطئة، علاوة على أن مستخدمي الكمبيوتر يجب أن تكون لديهم المقدرة على اكتشاف الأخطاء في الأعداد والكلمات بسرعة. وأفضل طريقة لذلك هي تنمية هذه المهارات.

وفى عام 1946 تم عرض سرعة استخدام العداد في اليابان في مسابقة بين خبراء يابانيين ومشغلين على مستوى مرموق في استخدام الآلات الحاسبة، وكان العداد في المقدمة في عمليات الجمع والطرح والقسمة ، بينما كانت الآلة الحاسبة في المقدمة في عمليات الضرب.

وقد حققت دراسات التفكيرThinking Studies تقدما ملحوظا في السنوات الأخيرة، منها على سبيل المثال الدراسة التي أعدها البروفيسور Toshiro Hoyashi من جامعة Kyoto بعنوان المخ البشري والعداد ” Abacus) )The Human Brain and the Zhusuan “، حيث أوضح في هذه الدراسة أن :-

عصب الإحساس الذي يحكم حركة الأصابع موجود بكثرة في جسم الإنسان، وأن حركة الأصابع باستخدام العداد Abacus)) Zhusuan تتطلب أنسجة عصبية كثيرة حتى تتحرك بطريقة آنية، هذه الحركات، خاصة حركة إصبع الإبهام thumb وإصبع السبابة Index حركات ماهرة جدا. لذا فإن استخدام Abacus)) Zhusuan يعتبر خطوة أساسية في التعليم الأساسي وفى تكوين المخ البشرى.